الأخبار

ندوة توعوية حول الصحة والبيئة بصلالة
ندوة توعوية حول الصحة والبيئة بصلالة

صلالة في 27 فبراير /العُمانية/ أقيمت اليوم بمجمع السلطان قابوس الشبابي للثقافة والترفيه بصلالة ندوة توعوية بعنوان "الصحة والبيئة: رؤية مستدامة لمستقبل واعد" التي نظمها فرع الجمعية العُمانية للسرطان بمحافظة ظفار.

وألقى سالم بن عوض النجار رئيس فرع الجمعية بالمحافظة كلمةً قال فيها: إنّ الندوة هدفت إلى تعزيز التعاون والشراكة بين الجمعية والجهات الحكومية والخاصة والمجتمع المدني من أجل رفع ثقافة الوعي لتجنب الملوثات البيئية وكيفية الوقاية منها لتصل الأغذية إلى المنازل بشكل صحي خاصة الخضروات والفاكهة التي تتعرض عادة للمبيدات الحشرية.

تضمنت الندوة عدداً من أوراق العمل جاءت الأولى بعنوان "غذاءك دواءك وداءك" قدمتها أسماء بنت خالد الشنفرية اختصاصية الأغذية بالمديرية العامة للثروة الزراعية والسمكية وموارد المياه بالمحافظة، تطرقت خلالها إلى دور الوزارة ممثلة بأقسام الحجر وسلامة الغذاء بالمنافذ الحدودية لمراقبة الأغذية وأخذ العينات للفحوصات المخبرية للتحقق من مطابقتها للمواصفات والمقاييس المعتمدة.

وتطرقت الورقة الثانية إلى دور بلدية ظفار في الرقابة على الغذاء قدمتها مريم بنت جامع رير عمر رئيسة قسم نظم سلامة الأغذية ببلدية ظفار تناولت فيها المفاهيم الأساسية المتعلقة بسلامة الغذاء والملوثات الغذائية خاصة الميكروبيولوجيا، والعوامل المؤثرة لنمو البكتيريا في الطعام.

كما استعرضت الورقة الثالثة حقائق وأرقام عن مرض السرطان قدمتها الدكتورة وردة بنت عبد الرحمن بالخير أشارت خلالها إلى أن مرض السرطان يعد أحد الأسباب الرئيسة للوفاة في العالم إلا أن احتمال الشفاء منه آخذ في التحسن في معظم الأحيان نتيجة التقدم في أساليب الكشف المبكر وخيارات العلاج.

وقام الدكتور عامر بن علي الرواس رئيس جامعة ظفار راعي المناسبة بتكريم المشاركين والمساهمين في أعمال الندوة.

/العُمانية/

حسن تبوك