الأخبار

جامعة التقنية والعلوم التطبيقية بصحار تدشن مختبر الذكاء الاصطناعي
جامعة التقنية والعلوم التطبيقية بصحار تدشن  مختبر الذكاء الاصطناعي

صحار في ٦ ديسمبر /العُمانية/ دشنت جامعة التقنية والعلوم التطبيقية بصحار في محافظة شمال الباطنة اليوم "مختبر الذكاء الاصطناعي" الذي تم تطويره بدعم وتمويل من شركة ميناء صحار والمنطقة الحرة، وتم تجهيزه بأحدث التقنيات لتعزيز القدرات الشابة في مجال الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا، ما سيعود بالفائدة على الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والفنيين والباحثين.

وقال سعادة الدكتور سعيد بن حمد الربيعي رئيس جامعة التقنية والعلوم التطبيقية: إن المختبر يهدف إلى إثراء وعي ومعرفة الطلاب بالتقنيات الحديثة وكيفية تطبيقها؛ الأمر الذي سيعزز من عمليات الميناء في مختلف المجالات المتعلقة بالأمن والكفاءة والاستدامة.

وأضاف أن المبادرة تعطي التجربة التعليمية لطلابنا بالتزامن مع إعداد خريجين مؤهلين للتعامل مع مشهد الصناعة المتغير، وقادرين على المنافسة على الصعيد العالمي، وسيركز البرنامج من خلال التعليم العملي على المعارف التقنية والتفكير النقدي ومهارات التواصل والمهارات السلوكية بالإضافة الى التقنيات التطبيقية.

من جانبه قال عمر بن محمود المحرزي الرئيس التنفيذي للمنطقة الحرة بصحار ونائب الرئيس التنفيذي لميناء صحار: إننا نسعى من خلال هذا المختبر إلى توفير منصة مبتكرة للطلبة لتطوير مهاراتهم في تطبيقات ومبادرات الذكاء الاصطناعي، ونثق أن هذه التقنيات الحديثة ستعود بالنفع على المجتمع ومختلف القطاعات ، وإثراء حياة الأفراد عبر تعزيز ثقافة الابتكار المستدام.

وأوضح أن هذا التعاون مع جامعة التقنية والعلوم التطبيقية هو تأكيد على التزامنا الدائم بدعم المواهب الشابة وعملنا الحثيث على تجسير فجوة بين مخرجات التعليم العالي ومتطلبات سوق العمل، من خلال إيجاد منصة مشتركة تجمع القطاع الصناعي والإنتاجي، لتحقيق رؤية سلطنة عُمان في إعداد كوادر مؤهلة لتطوير الاقتصاد المعرفي.

الجدير بالذكر أن الشراكة بين ميناء صحار والمنطقة الحرة وجامعة التقنية والعلوم التطبيقية، تُبرز أهمية التعاون بين التعليم والقطاعات المختلفة، حيث ستُسهم عملية توظيف الذكاء الاصطناعي ودمجه في المناهج التعليمية، في ضمان تناغم التعليم الأكاديمي مع المتطلبات الفنية للوظيفة، وإثراء الجيل القادم بالمهارات والخبرات الجوهرية التي ستمكِّنهم من الابتكار والمساهمة في بناء مجتمع قائم على المعرفة، وبالتالي تمهيد الطريق لمستقبل أفضل للجميع.

/العُمانية/ نشرة المحافظات

عبدالله المعمري