الأخبار

التراث والسياحة بشمال الشرقية تختتم حملة المحافظة على الحارات الأثرية
التراث والسياحة بشمال الشرقية تختتم حملة المحافظة على الحارات الأثرية

إبراء في 5 أكتوبر /العُمانية/ اختتمت وزارة التراث والسياحة ممثلة في إدارة التراث والسياحة بمحافظة شمال الشرقية اليوم حملة المحافظة على الحارات الأثرية بولايات المحافظة و استمرت ثلاثة أيام، بمشاركة أكثر من /500/ مشارك ومشاركة.

وقال أحمد بن صالح المسكري رئيس قسم الآثار والمتاحف بإدارة التراث والسياحة بشمال الشرقية: "نفذت الإدارة على مدى ثلاثة الأيام الماضية حملة المحافظة على الحارات الأثرية في خمس حارات أثرية بولايات إبراء والقابل وسناو، حيث استطعنا خلال الحملة تحقيق المكاسب والأهداف المرسومة والتي من أبرزها المحافظة على المظهر والنظافة العامة للحارات القديمة على اعتبار أنَّها أماكن سياحية ومقاصد للزوار من داخل سلطنة عُمان وخارجها".

وأكَّد المسكري أنَّ الحملة التي شملت حارتي المنزفة والقناطر بولاية إبراء، وحارة المضيرب بولاية القابل، وحارتي البراشد والصووافة بولاية سناو شارك فيها /515/ مشاركا ومشاركة.

تجدر الإشارة إلى أن حملة المحافظة على الحارات الأثرية بولايات شمال الشرقية تعد إحدى المبادرات المجتمعية التي تنفذها إدارة التراث والسياحة بشمال الشرقية، بهدف الإسهام والمشاركة في الفعاليات والأنشطة المجتمعية، والعمل على تهيئة الأماكن السياحية والأثرية وجعلها متاحة للاستمتاع والزيارة طوال العام.

/العُمانية/

حسن تبوك/حمد الحبسي