الأخبار

البحرية السلطانية العُمانية تحتفل بيومها السنوي وتخريج دفعة جديدة من الجنود المستجدين

البحرية السلطانية العُمانية تحتفل بيومها السنوي وتخريج دفعة جديدة من الجنود المستجدين

مسقط في 3 نوفمبر /العمانية/ احتفلت البحرية السلطانية العُمانية صباح اليوم بيومها السنوي الذي يوافق الثالث من نوفمبر من كل عام، وهي تخطو خطوات متسارعة نحو التحديث والتطوير والتسليح في العدة والعتاد لتعزيز القدرات الدفاعية والقتالية للأسطول البحري وبما يتوافق مع المتغيرات التكنولوجية الحديثة في ظل القيادة الحكيمة لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم القائد الأعلى ـ حفظه الله ورعاه ـ.

ويأتي احتفال البحرية السلطانية العُمانية بهذا اليوم تمجيدًا للذكرى الخالدة، حيث تشرفت البحرية السلطانية العُمانية باستلام الراية من لدن المغفور له بإذن الله تعالى السلطان قابوس بن سعيد - طيب الله ثراه - في الثالث من نوفمبر من عام 1990م، ليكون يومًا سنويًّا للبحرية السلطانية العُمانية يُحتفى بذكراه في كل عام.

وبهذه المناسبة أقامت البحرية السلطانية العُمانية احتفالًا على ميدان الاستعراض العسكري بقاعدة سعيد بن سلطان البحرية تحت رعاية معالي عبدالسلام بن محمد المرشدي رئيس جهاز الاستثمار العُماني، وقد تضمن برنامج الحفل تخريج دفعة جديدة من الجنود المستجدين، وتقديم عروض عسكرية متنوعة عكست ما يتمتع به منتسبو البحرية السلطانية العُمانية من مهارة وكفاءة واقتدار لتؤكد ما تشهده البحرية السلطانية العُمانية من اهتمام سام ورعاية كريمة من لدن مولانا جلالة القائد الأعلى حفظه الله ورعاه.

بدأت فعاليات الاحتفال بعزف السلام السلطاني لمعالي رئيس جهاز الاستثمار العُماني راعي المناسبة، بعدها قام معاليه بتفتيش الصف الأمامي من طابور الاستعراض، ثم قلد ميدالية الخدمة الطويلة والسلوك الحسن لعدد من منتسبي البحرية السلطانية العُمانية تقديرًا لجهودهم المضنية في خدمة الوطن وقائده المفدى، كما قام معاليه بتوزيع الجوائز لأوائل الدفعة المتخرجة، بعد ذلك قدَّم طابور الاستعراض عرضًا عسكريًّا بالمسير العادي والبطىء مرورًا من أمام المنصة الرئيسية مؤديًا التحية العسكرية لمعالي راعي المناسبة، ثم قدمت موسيقى البحرية السلطانية العُمانية استعراضًا موسيقيًّا متنوعًا جسدت فيه مدى التحديث والتطوير الذي شهدته البحرية السلطانية العُمانية في ظل العهد الزاهر لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم القائد الأعلى حفظه الله ورعاه.

توالت بعدها فقرات الاحتفال، وأنشد المشاركون نشيد البحرية السلطانية العُمانية (بحرية المجد)، كما أدى المشاركون قسم الولاء ورددوا نداء التأييد، وهتفوا ثلاثًا بحياة حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم القائد الأعلى ـ حفظه الله ورعاه ـ بعدها عزف السلام السلطاني، إيذانًا بانتهاء فعاليات مراسم الاحتفال بيوم البحرية السلطانية العُمانية.

حضر المناسبة الفريق الركن بحري عبدالله بن خميس الرئيسي رئيس أركان قوات السلطان المسلحة، واللواء الركن مطر بن سالم البلوشي قائد الجيش السلطاني العُماني، واللواء الركن طيار خميس بن حماد الغافري قائد سلاح الجو السلطاني العُماني، واللواء الركن بحري سيف بن ناصر الرحبي قائد البحرية السلطانية العُمانية، واللواء الركن مسلم بن محمد جعبوب قائد قوة السلطان الخاصة، واللواء الركن غصن بن هلال العلوي مساعد رئيس جهاز الأمن الداخلي للعمليات، واللواء الركن جوي مهندس صالح بن يحيى المسكري آمر كلية الدفاع الوطني، واللواء الركن سليمان بن خالد الزكواني أمين عام الشؤون العسكرية بالمكتب السلطاني، واللواء خليفة بن علي السيابي مساعد المفتش العام للشرطة والجمارك للشؤون الإدارية والمالية، وعدد من المكرمين، وعدد من أصحاب السعادة، وعدد من كبار ضباط أسلحة قوات السلطان المسلحة والحرس السلطاني العُماني وشرطة عُمان السلطانية وشؤون البلاط السلطاني والجهات الأمنية الأخرى، وعدد من الملحقين العسكريين من الدول الشقيقة والصديقة، وعدد من كبار الضباط المتقاعدين من البحرية السلطانية العُمانية، وعدد من المدعوين من عسكريين ومدنيين، وعدد من شيوخ وأعيان محافظتي جنوب وشمال الباطنة وجمع من منتسبي البحرية السلطانية العُمانية.

/ العمانية /

ش.م

أخبار ذات صلة ..