الأخبار

سلطنة عمان وجمهورية الهند تعقدان جلسة مباحثات ومشاورات سياسية
سلطنة عمان وجمهورية الهند تعقدان جلسة مباحثات ومشاورات سياسية

نيودلهي في 23 مارس /العمانية/ عقد معالي السيد بدر بن حمد البوسعيدي وزير الخارجية جلسة مباحثات ومشاورات سياسية مع معالي الدكتور إس جايشانكار وزير الشؤون الخارجية بجمهورية الهند بمقر وزارة الخارجية الهندية في نيودلهي مساء اليوم في إطار الزيارة الرسمية لمعاليه لجمهورية الهند الصديقة تلبية لدعوة من نظيره الهندي.

تناولت جلسة المباحثات العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل تعزيزها لآفاق أرحب وأشمل والتأكيد على الشراكة الاستراتيجية الوثيقة التي تربط البلدين والأهمية التي توليها قيادتاهما خدمة لعلاقاتهما الثنائية القائمة على الثقة والاحترام المتبادلين والتعاون بينهما في إطار جوارهما البحري الذي تطلان فيه على مياه بحر العرب ودورهما المهم في الأمن والسلامة البحرية في المنطقة.

وقد أعرب الوزيران عن تقديرهما لتطور العلاقات العمانية الهندية المتعددة الأوجه التي تشمل التعاون في المجالات السياسية والاستراتيجية والدفاعية والأمنية والاقتصادية والطاقة والاستثمار والفضاء والتعدين والعلوم والتكنولوجيا والثقافة والعلاقات القنصلية والإنسانية.

وأكدا على أهمية الاستمرار في مجالات التعاون التقليدية والعمل على تعزيز وتوسيع التعاون الثنائي بشكل أكبر وفي مجالات جديدة بما يحقق المنافع المشتركة لشعبي البلدين، بما في ذلك متابعة الفرص في العديد من المجالات مثل الطاقة المتجددة، والهيدروجين الأخضر، والأمونيا الخضراء.

وعبّر الجانبان عن ارتياحهما بعدم تأثر التبادل التجاري بين البلدين بجائحة فيروس كورونا (كوفيد-19) واتفقا على أن هناك إمكانات كبيرة لتعزيز التجارة الثنائية بما يتماشى مع الشراكة الاستراتيجية العميقة بين البلدين، وأكدا على أهمية تعزيز الزخم في العلاقات التجارية والاستثمارية لمرحلة التعافي بعد الجائحة .

ورحب الجانبان بالتقدم الذي أحرزه البلدان والتعاون القائم لإزالة الحواجز التجارية المتعلقة بالسلع الزراعية الحيوية، وارتياحهما حول تطور قطاع الاستثمار مؤكدين على أهمية استمرار اللقاءات في إطار الآليات الثنائية في مختلف المجالات بما في ذلك عقد اجتماع اللجنة المشتركة التي يترأسها وزيرا التجارة والصناعة في البلدين، واجتماع الحوار الاستراتيجي بين وزارتي الخارجية، ومجموعة العمل المشتركة المعنية بالعمل، ومجلس أصحاب الأعمال العماني الهندي.

كما تبادل الجانبان وجهات النظر حول التطورات الإقليمية والدولية والقضايا العالمية ذات الاهتمام المشترك، مؤكدين حرصهما على العمل معا في المنظمات والمحافل الدولية والإقليمية لدعم مصالحهما المشتركة.

حضر الاجتماع سعادة الشيخ حمد بن سيف الرواحي سفير سلطنة عمان المعتمد لدى جمهورية الهند وسعادة السفير خالد بن هاشل المصلحي رئيس دائرة مكتب الوزير والوفد المرافق لمعالي السيد الوزير، كما حضره من الجانب الهندي سعادة أميت نارنج سفير جمهورية الهند المعتمد لدى سلطنة عمان وعدد من المسؤولين بوزارة الخارجية الهندية.

/العمانية/

حسن