الأخبار

البحرية السلطانية تنظم دورة طب الأعماق والعلاج بالأكسجين
البحرية السلطانية تنظم دورة طب الأعماق والعلاج بالأكسجين

مسقط في 4 ديسمبر /العُمانية/ نظمت البحرية السلطانية العُمانية اليوم دورة طب الأعماق والعلاج بالأكسجين للأطباء والممرضين وفنيي طب الأعماق بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وتستمر حتى الثامن من الشهر الجاري بالتعاون مع الخدمات الطبية للقوات المسلحة، وذلك تحت رعاية الفريق الركن بحري عبدالله بن خميس الرئيسي رئيس أركان قوات السلطان المسلحة.

وتهدف الدورة التي تقام بنادي الشفق لقوات السلطان المسلحة إلى مناقشة ودراسة مجالات طب الأعماق والعلاج بالأكسجين والبحث في أبرز المستجدات والمعلومات الحديثة والنظريات الجديدة في هذا المجال، من خلال إلقاء عدة محاضرات يلقيها عدد من الاستشاريين التخصصيين الدوليين.

ويشارك في هذه الدورة عدد من الأطباء والممرضين وفنيي طب الأعماق والعلاج بالأكسجين من الخدمات الطبية للقوات المسلحة، ووزارة الصحة، وشرطة عُمان السلطانية، وقوة السلطان الخاصة، والهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف، والمجلس العُماني للاختصاصات الطبية، ومستشفى جامعة السلطان قابوس، إضافة لمشاركة عدد من الأطباء والممرضين من الدول الشقيقة والصديقة.

وقد صاحب افتتاح الدورة إقامة معرض يحتوي على معدات وأدوات الإسعافات الأولية لإصابات الغوص، وعدد من الأحياء والكائنات البحرية التي تشكل خطرًا على الغواصين، وعرض بعض من معدات الغوص بالإضافة لعدد من المنشورات المتعلقة بطب الأعماق.

ويعد طب الأعماق والعلاج بالأكسجين من فروع الطب الحديثة، ويُعنى بدراسة التأثيرات الفسيولوجية والمرضية لدى القائمين بالمهام العملياتية تحت الماء، ويتفرع طب الأعماق إلى فرعين؛ هما: طب الغوص والذي يهتم بصحة الغواص ولياقته البدنية ودراسة الأمراض والإصابات التي يتعرض لها الغواصون، وكذلك الحوادث التي يتعرض لها البحارة من قبل الكائنات البحرية التي تشكل خطرًا عليهم أثناء عمليات الغوص، والعلاج بالأكسجين المضغوط والذي يختص بعلاج حالات مرضية متعددة؛ أبرزها: الأمراض المرتبطة بنقص التروية الدموية في العضو المصاب كالقدم السكري، وقد عقدت الدورة الأولى في طب الأعماق والعلاج بالأكسجين في العام 1993م، وحظي طب الأعماق بالاهتمام والعناية؛ مما أعطى سلطنة عُمان الريادة الإقليمية في هذا المجال.

حضر حفل افتتاح الدورة اللواء الركن بحري سيف بن ناصر الرحبي قائد البحرية السلطانية العُمانية، واللواء الركن سالم بن علي الحوسني قائد الحرس السلطاني العُماني، واللواء عبدالله بن علي الحارثي مساعد المفتش العام للشرطة والجمارك للعمليات، واللواء الركن جوي (مهندس) صالح بن يحيى المسكري رئيس أكاديمية الدراسات الاستراتيجية والدفاعية، واللواء خليفة بن علي السيابي مساعد المفتش العام للشرطة والجمارك للشؤون الإدارية والمالية، واللواء الركن حامد بن أحمد سكرون آمر كلية الدفاع الوطني، واللواء محمد بن ربيع الشجيبي مساعد رئيس جهاز الأمن الداخلي للعمليات، واللواء سيف بن سلمان الشكيلي مساعد رئيس جهاز الأمن الداخلي للإسناد الإداري، وعدد من كبار الضباط بالأجهزة العسكرية والأمنية الأخرى، كما حضرها سعادة سفير المملكة العربية السعودية المعتمد لدى سلطنة عُمان، وعدد من الملحقين العسكريين بسفارات الدول الشقيقة بسلطنة عُمان، وعدد من منتسبي البحرية السلطانية العُمانية والخدمات الطبية للقوات المسلحة ووحدة طب الأعماق بالبحرية السلطانية العُمانية، وعدد من الأطباء والمختصين من مختلف دول العالم.

/ العُمانية /

شيخة الفليتية