الأخبار

إدراجُ نافذة الشكاوى والبلاغات بجهاز الرقابة ضمن أفضل التجارب العربية بـ /الإسكوا/
إدراجُ نافذة الشكاوى والبلاغات بجهاز الرقابة ضمن أفضل التجارب العربية بـ /الإسكوا/

مسقط في 11 يونيو /العُمانية/ أعلنت لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا /الإسكوا/ عن إدراج نافذة الشكاوى والبلاغات التي يتيحها جهاز الرقابة المالية والإدارية للدولة ضمن أفضل التجارب العربية المتميزة في مشروع ENACT.

ويسعى هذا المشروع إلى تسريع الاستفادة من التكنولوجيا والابتكار لرفع مستوى العمليات في المؤسسات العامة العربية من خلال جمع دراسات ناجحة ومتميزة من مختلف الدول العربية بشأن التقنيات المبتكرة والمبادرات المعمول بها لتطوير وتحسين الخدمات الحكومية.

وقد تم إدراج النافذة من بين 60 مبادرة متميزة من 12 دولة عربية ضمن مجموعة المبادرات في "البوابة العربية للحكومة المفتوحة والابتكار" الخاصة بلجنة الإسكوا.

وفي إطار سعي جهاز الرقابة المالية والإدارية للدولة في مواكبة عصر التكنولوجيا والتحول الرقمي لتحقيق أهداف رؤية "عُمان 2040" وتحقيق الهدف الـ 16 من خطة التنمية المستدامة لعام 2030 الذي يدعو إلى السلام والعدل والمؤسسات القوية؛ فقد حرص الجهاز على تطوير الخدمة التي يقدمها من خلال النافذة وتحسينها عبر الموقع الإلكتروني للجهاز والهواتف الذكية باللغتين العربية والانجليزية لتحقيق التواصل الفعال مع المجتمع، وتعزيز مبدأ الشراكة في حماية المال العام وضمان جودة الأداء بما يواكب متطلبات التحول الرقمي والتكنولوجيا.

وتسهم النافذة في تعزيز التواصل المجتمعي وتلقي مختلف الشكاوى والبلاغات المرتبطة بالمخالفات الإدارية والمالية والتجاوزات التي قد تقع على المال العام وعلى إثرها يتعامل الجهاز بمهنية عالية مع كل ما يرد إليه من خلال النافذة.

تجدر الإشارة إلى أن النافذة قد حازت على جائزة الأمم المتحدة للخدمات العامة في فئة منع ومكافحة الفساد في عام 2013 وهو ما يعكس الجهود المبذولة للجهاز في حماية المال العام، بالإضافة إلى أن النافذة جرى تطويرها أخيرًا حيث تم فصل تقديم الشكاوى عن تقديم البلاغات مما يمنح مرونة وسرية أكبر للمبلغين، وإضافة ميزة OTP والرقم المرجعي الخاص بالشكوى، ويعمل الجهاز باستمرار على تحسين وتطوير النافذة لإضافة خاصية /روبوت الدردشة/ لتعزيز جسور التواصل مع المجتمع.

/العُمانية/

سعيد الهاشمي