الأخبار

الأمين العام لمجلس التعاون ينعى سمو الشيخ خليفة بن زايد
الأمين العام لمجلس التعاون ينعى سمو الشيخ خليفة بن زايد

الرياض في 13 مايو /العُمانية/ أعرب معالي الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، عن خالص التعازي وصادق المواساة للأسرة الحاكمة في دولة الإمارات العربية المتحدة وللحكومة والشعب الإماراتي في وفاة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد بن سلطان آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الذي انتقل إلى رحمة الله تعالى بعد عمر حافل بالبذل والعطاء قضاه في خدمة شعبه ووطنه والأمة العربية والإسلامية.

واستذكر معاليه الدور الكبير للفقيد الراحل ومساهماته في دعم وترسيخ مسيرة مجلس التعاون لدول الخليج العربية، "حيث فقدنا برحيله قائدًا ورائدًا خليجيًّا وعربيًّا ودوليًّا".

وأعرب معاليه عن بالغ الحزن والأسى لهذا المصاب الجلل الذي أحزن شعوب دول مجلس التعاون والأمتين العربية والإسلامية لما للفقيد الراحل من محبة صادقة وتقدير عظيم ومكانة كبيرة ترسخت في القلوب بفضل من الله عز وجل، ثم بما قام به من أدوار عظيمة في مسيرة مجلس التعاون وجهود حثيثة ومخلصة لنصرة قضاياه ورفعة شأنه ودعم نهضته التنموية.

وقال معاليه إن مجلس التعاون فقد اليوم أحد قادته الذي كانت له إسهاماته الجليلة ومواقفه في دعم مسيرة التعاون بين دول مجلس التعاون ليصبح هذا الكيان راسخا يعبر عن عمق العلاقات الأخوية الوطيدة التي جمعت شعوب دول المجلس عبر التاريخ.

/العُمانية/

سليمان الشملي