الأخبار

دعوات للخروج من الأزمة والوقف الفوري لإطلاق النار بالسودان
دعوات للخروج من الأزمة والوقف الفوري لإطلاق النار بالسودان

وكالات في 17 أبريل /العُمانية/ أكدت جامعة الدول العربية على الخروج من الأزمة الخطيرة التي يمر بها السودان، وأن الأمر يتطلب العمل والتكاتف من كافة مكونات الطيف السياسي من المدنيين والعسكريين.

وذكرت الجامعة العربية في بيان أن ذلك جاء خلال اتصال هاتفي أجراه أبو الغيط أمين عام جامعة الدول العربية مع رئيس وزراء السودان السابق عبدالله حمدوك، تبادلا خلاله وجهات النظر حول الأزمة الجارية، وسبل وقف المواجهات العسكرية.

وأعرب الأمين العام في هذا السياق عن قناعته بأن "المرحلة الدقيقة الحالية تقتضي إعلاء المصلحة العامة للسودان، والترفع فوق المكاسب السياسية الضيقة".

وأشار البيان إلى أن أبو الغيط حرص على الاستماع لرؤية حمدوك لتطورات الأوضاع، واتفق معه في أولوية وقف التصعيد والوقف الفوري للاشتباكات المسلحة، وضمان أمن السكان المدنيين، واستعادة الهدوء مع التأكيد على أن كافة المشكلات يمكن معالجتها من خلال الحوار.

ويجري أبو الغيط عددًا من الاتصالات عالية المستوى بحثًا عن سبل لوقف التصعيد العسكري الحالي، ولاستعادة الحوار بين الأطراف المتنازعة في السودان.

كما جدد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي حسين إبراهيم طه دعوته للوقف الفوري لإطلاق النار في السودان، وأعرب في بيان عن "عميق اشتغاله إزاء تواصل الاقتتال وأعمال العنف، التي أدت إلى سقوط العديد من الضحايا والمصابين"، منبّهاً بأن "تصعيد الاقتتال سيخلّف آثاراً وخيمة على المدنيين، وعلى الوضع الإنساني في السودان، خاصة وأن المعارك تُخاض داخل المدن السودانية".

كما جددت عدد من الدول الغربية دعوتها لوقف النزاع المسلح في السودان بين الأطراف المتنازعة، وذلك لضمان توفير الأمن والاستقرار للشعب السوداني.

/العُمانية/

خميس


select * from silent_mdaycount where (date='2023-09-22' and module='topics-showtopic' and catid='5' and id='416705')