الأخبار

"كبادوكيا" التركية تتحوَّل إلى لوحة في مهرجان منطاد الهواء الساخن

إسطنبول في 2 أغسطس /العمانية/ عادت منطقة "كبادوكيا" السياحيّة الشهيرة وسط تركيا، إلى الواجهة بعد انطلاق مهرجان منطاد الهواء الساخن الدولي بمشاركة مناطيد بأشكال جذّابة من تركيا ودول أخرى.

وبحسب المنظمين، فقد تم خلال المهرجان ملء 15 بالونًا كلاسيكيًّا للهواء الساخن و25 بالونًا للهواء الساخن على شكل خاص من 12 دولة في سماء "كبادوكيا".

وقالت سما أكصوي، إحدى المشاركات في تنظيم المهرجان، إنّ السيّاح توجّهوا إلى منطقة المهرجان عند شروق الشمس، والتقط بعضهم الصور أمام المناطيد ذات الأشكال والتصاميم المتنوّعة، بينما شاهد آخرون المناطيد وهي تزيِّن سماء المنطقة.

وتتوسط منطقة "كبادوكيا" خمس ولايات تركية هي: نوشهير، وقرشهير، ونيغدة، وأقصراي، وقيصري. وهي تتميّز بطبيعة خلّابة وتشتهر بمدنها تحت الأرض، و"مداخن الجن" أو ما يُطلق عليه "موائد الشيطان" التي تشكّلت نتيجة عوامل النحت والتعرية.

وتعد "كبادوكيا" إحدى أهم مدن تركيا السياحيّة وأكثرها شهرة في العالم؛ لما تتميّز به من طابع أثري مهم، وقد أُدرِجت على لائحة التراث العالمي التابع لمنظمة اليونسكو.

/العمانية/ عُمر الخروصي