الأخبار

ميناء صحار والمنطقة الحرة يوقعان اتفاقية مع مجموعة الفردان القابضة لتحقيق خططهما التوسعية لمجمع السيارات
ميناء صحار والمنطقة الحرة يوقعان اتفاقية مع مجموعة الفردان القابضة لتحقيق خططهما التوسعية لمجمع السيارات

صحار في 22 يونيو /العمانية/ وقَّع ميناء صحار والمنطقة الحرة اتفاقية تعاون مع شركة مجموعة الفردان القابضة حول تأجير أرض بمساحة تقارب 3.5 هكتار ضمن مجمَّع السيارات الخاص بها في المنطقة الحرة؛ من أجل إنشاء مخزن مُجهَّز بأحدث التقنيات وخدمات عالية الجودة لشركة "المتميزة للسيارات" وشركة "الفردان للسيارات".

وتعدُّ الشركتان الوكيلين الحصريين لتشكيلة من العلامات التجارية الفاخرة، التي تضم: أودي، فولكس واجن، وفيراري ومازيراتي في سلطنة عُمان، بجانب عدد من العلامات التجارية التابعة للمجموعة مثل: رولز-رويس، لاند روفر، ميني كوبر، أستون مارتن، بي إم دبليو، فيراري، مازيراتي، فيات، أبارث وألفا روميو في قطر.

كما ستحمل الاتفاقية خططًا مستقبلية أخرى، حيث ستقوم شركة "المتميزة للسيارات اللوجستية" بإنشاء مرافق خاصة لعمليات فحص السيارات قبل التسليم في الموقع؛ وذلك لضمان توفير أعلى معايير الجودة والسلامة للسيارات قبل تسليمها إلى الوكلاء والمستهلكين.

وأشاد عمر حسين الفردان، الرئيس التنفيذي لمجموعة الفردان، بهذا التعاون وقال: إن المجموعة تقوم دائمًا بالبحث عن فرص واعدة من أجل تعزيز قائمة استثماراتها في سلطنة عُمان والمساهمة في نمو الاقتصاد الوطني، ونفتخر بالانضمام إلى قائمة المنطقة الحرة بصحار، كأكبر شبكة وكيل حصري للسيارات الفاخرة في المنطقة، والذي بدوره سيُسهم في وضع خبرات المجموعة في السوق المحلي وإيجاد العديد من الفرص التجارية في هذا القطاع، مشيرًا إلى أن استئجار مساحة ما يقارب 3.5 هكتار في المنطقة الحرة بصحار سيُتيح أمام شركة "المتميزة للسيارات" وشركة "الفردان للسيارات" تزويد العملاء بأفخم السيارات في السوق.

وأضاف: يُعدُّ ميناء صحار والمنطقة الحرة الوجهة المثالية بالنسبة لمجموعة الفردان؛ وذلك بفضل موقعه الاستراتيجي، وشبكته المتنامية إقليميًّا ودوليًّا، وما يقدِّمه من مزايا إستراتيجية فريدة كقدرته على التعامل مع أضخم الحاويات في العالم وتوفير العديد من الحلول الأخرى. نتطلع إلى المزيد من العمل وتقديم الخدمات والتجارب الاستثنائية، موضحًا أن خطط المجموعة تتّجه نحو إنشاء مرافق خاصة لفحص السيارات قبل تسليمها للتجّار والمستهلكين خلال المرحلة القادمة.

من جانبه، قال عمر بن محمود المحرزي الرئيس التنفيذي للمنطقة الحرة بصحار إن الاتفاقية ستُتيح أمام الشركة تعزيز إمكانياتها وقدرتها على تلبية الطلب المتزايد للسيارات الفاخرة في السوق، مُعربًا عن ثقته أن في وجود أبرز وكلاء السيارات سيُسهم في تعزيز أُطر التعاون التجاري المتبادل بين سلطنة عُمان ودولة قطر.

وأضاف أن هذا التعاون يشكِّل خطوة إضافية وقيِّمة نحو ترسيخ مكانة الشركة كوجهة مثالية وموثوقة للشركات من مختلف القطاعات في المنطقة، وإيجاد فرص استثمارات إضافية في مشروعاتها، مؤكدًا أنه نجح حتى الآن في تأجير أكثر من 340 هكتارًا من الأراضي لمختلف القطاعات في المنطقة الحرة لزيادة تنافسية المشروع ودعم جهود البلاد الرامية للتنويع الاقتصادي.

يُذكر أنّ ميناء صحار والمنطقة الحرة يُتيح أمام الشركات قائمة متكاملة من الحوافز والمقومات لتطوير أعمالها وتحقيق النمو المستدام، وتضم قائمة الحلول إمكانية الحصول على الملكية الأجنبية بنسبة 100 بالمائة، والوصول إلى كوادر محلية موهوبة، وإعفاءً كاملًا من الرسوم على الاستيراد والتصدير وضريبة الدخل، كما يمكنهم الحصول على كافة التصاريح المطلوبة والتراخيص والتأشيرات إلكترونيًّا لتأسيس وتشغيل شركاتهم بفاعلية عبر "منصة المحطة الواحدة"، وخدمة التخليص الجمركي المُتاحة على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع، وممر للنقل الجمركي بين الميناء والمنطقة الحرة مما يسمح بوصول البضائع إلى وجهتها في أقل من 14 دقيقة.

/العمانية/

محمد السيفي