الأخبار

تراجع التضخم في البرازيل بأكثر من التوقعات منذ عامين ونصف
تراجع التضخم في البرازيل بأكثر من التوقعات منذ عامين ونصف

برازيليا 7 يونيو /العُمانية/ تراجع معدل التضخم في البرازيل خلال الشهر الماضي بأكثر من التوقعات ليصل إلى أقل مستوياته منذ عامين ونصف، وهو ما يمكن أن يزيد الضغوط على البنك المركزي البرازيلي لخفض أسعار الفائدة خلال الاجتماع المقرر في الشهر المقبل.

وبحسب البيانات الرسمية الصادرة اليوم ارتفع مؤشر أسعار المستهلك خلال مايو الماضي بنسبة 94ر3% سنويا، في حين كان المحللون الذين استطلعت وكالة بلومبرج للأنباء رأيهم يتوقعون ارتفاعه بنسبة 04ر4%، كما ارتفع المؤشر بنسبة 2ر0% شهريا.

وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن اقتصاد البرازيل بدأ العام الحالي بنمو مفاجئ في مواجهة أسعار الفائدة المرتفعة، لكن الرئيس لويس إيناسيو لولا دا سيلفا يطالب البنك المركزي ببدء خفض أسعار الفائدة لدعم جهود حكومته في تحفيز النمو الاقتصادي وتحسين مستويات المعيشة للعمال في البرازيل.

ووضّح تقرير وكالة الإحصاء البرازيلية أن 7 من بين 9 مجموعات سلع وخدمات تستخدم في حساب معدل التضخم، سجلت زيادة في الأسعار خلال الشهر الماضي، لكن أسعار خدمات النقل تراجعت بنسبة 57ر0% في حين تراجعت أسعار السلع المنزلية بنسبة 23ر0% وهو ما ساعد في خفض معدل التضخم.

كما غيرت شركة النفط البرازيلية العملاقة المملوكة للدولة بتروبراس سياسة تسعير منتجاتها خلال الشهر الماضي، مما أدى إلى تراجع حاد في أسعار البنزين والديزل (السولار).

/العُمانية/

هلال


select * from silent_mdaycount where (date='2023-09-24' and module='topics-showtopic' and catid='7' and id='418875')