الأخبار

جلالةُ السُّلطان المعظم يتوجّه إلى الجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة
جلالةُ السُّلطان المعظم يتوجّه إلى الجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة

مسقط في 28 مايو /العُمانية/ بحفظ الله ورعايته غادر البلاد ظهر اليوم حضرة صاحــب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم ـ أيده الله ـ متوجها إلى الجمهورية الإسلامية الإيرانية في زيارة رسمية تستغرق يومين يلتقي خلالها بفخامة الرئيس الدكتور إبراهيم رئيسي رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

تأتي هذه الزيارة تلبية للدعوة الكريمة التي تلقّاها جلالة سلطان البلاد المفدى – أعزه الله - من فخامة الرئيس الإيراني، وتأكيدًا على متانة العلاقات الوطيدة بين سلطنة عُمان والجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وكان في وداع جلالة السلطان المعظم لدى مغادرته المطار السلطاني الخاص صاحبُ السُّمو السّيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء وصاحبُ السُّمو السّيد ذي يزن بن هيثم آل سعيد وزير الثقافة والرياضة والشباب، وصاحب السمو السيد تيمور بن أسعد آل سعيد رئيس مجلس محافظي البنك المركزي العُماني ومعالي الشيخ عبدالملك بن عبدالله الخليلي رئيس مجلس الدولة وسعادة خالد بن هلال المعولي رئيس مجلس الشورى ومعالي السيد حمود بن فيصل البوسعيدي وزير الداخلية، ومعالي السيد محمد بن سلطان البوسعيدي نائب رئيس المجلس الأعلى للقضاء ومعالي نصر بن حمود الكندي أمين عام شؤون البلاط السُّلطاني ومعالي الدكتورة مديحة بنت أحمد الشيبانيَّة وزيرة التربية والتعليم ومعالي الفريق حسن بن محسن الشريقي المفتش العام للشرطة والجمارك ومعالي الفريق سعيد بن علي الهلالي رئيس جهاز الأمن الداخلي ومعالي المهندس سعيد بن حمود المعولي وزير النقل والاتصالات وتقنية المعلومات ومعالي الدكتور محمد بن سعيد المعمري وزير الأوقاف والشؤون الدينية واللواء ركن مطر بن سالم البلوشي قائد الجيش السُّلطاني العُماني واللواء ركن طيار خميس بن حماد الغافري قائد سلاح الجو السُّلطاني العُماني واللواء الركن مسلم بن محمد بن تمان جعبوب قائد قوّة السُّلطان الخاصة.

ويُرافق جلالة السلطان المعظم في زيارته وفدٌ رسمي رفيع المستوى يضم كلاً من: صاحبِ السُّمو السّيد شهاب بن طارق آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون الدفاع ومعالي السيد خالد بن هلال البوسعيدي وزير ديوان البلاط السُّلطاني ومعالي الفريق أول سُلطان بن محمد النُّعماني وزير المكتب السُّلطاني ومعالي السيد بدر بن حمد البوسعيدي وزير الخارجيَّة ومعالي سُلطان بن سالم الحبسي وزير المالية ومعالي الدكتور حمد بن سعيد العوفي رئيس المكتب الخاص ومعالي عبدالسلام بن محمد المرشدي رئيس جهاز الاستثمار العُماني ومعالي قيس بن محمد بن موسى اليوسف وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار ومعالي المهندس سالم بن ناصر العوفي وزير الطاقة والمعادن والفريق الركن بحري عبدالله بن خميس الرئيسي رئيس أركان قوات السلطان المسلحة وسعادة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله الهنائي السفير المتجول في وزارة الخارجية وسعادة السفير إبراهيم بن أحمد المعيني سفير سلطنة عُمان المعتمد لدى الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

حفظ الله تعالى جلالة السلطان المعظم في حله وترحاله، رافلًا بأثواب الصحة والخير والهناء، وأمده بالتوفيق الدائم لما فيه الخير لشعبه وأمته.

/العُمانية/

محمد السيفي