الأخبار

تنزانيا تحقق في مرض غامض أودى بحياة ثلاثة أشخاص
تنزانيا تحقق في مرض غامض أودى بحياة ثلاثة أشخاص

دودوما في 14 يوليو /العُمانية/ أعلنت السلطات التنزانية أنها أرسلت فريقًا من الأطباء وخبراء الصحة إلى جنوب شرق تنزانيا للتحقيق في مرض غامض أودى بحياة ثلاثة أشخاص.

وقال أيفيلو سيشالوي كبير المسؤولين الطبيين في الحكومة، في بيان اليوم إنه تم اكتشاف المرض الذي تشمل أعراضه نزيفًا من الأنف وحمى وصداعًا وتعبًا، في منطقة ليندي؛ حيث تم رصد 13 إصابة بالمرض.

واضاف أن "الحكومة شكلت فريقًا من الخبراء الذين ما زالوا يحققون في هذا المرض المجهول"، داعيًا السكان إلى الهدوء.

وقال سيشالوي إن نتائج اختبار المرضى تكشف عدم إصابتهم بفيروسات إيبولا أو ماربورغ أو كوفيد-19، وشفي أحد المصابين ووضع الباقون في حجر انفرادي.

وأعلنت غانا الأسبوع الماضي أنها رصدت إصابتين بفيروس ماربورغ الذي يسبب حمى نزفية قد تكون قاتلة مثل إيبولا.

وقالت الرئيسة التنزانية سامية صولحو حسن إن المرض "الغريب" الذي تم اكتشافه في ليندي قد يكون ناجمًا عن "الاختلاط المتزايد" بين البشر والحيوانات.

/العُمانية/

فاطمة الحبسية