الأخبار

إجلاء مئات الآلاف في الصين إثر أمطار هي الأكثر غزارة منذ عقود
إجلاء مئات الآلاف في الصين إثر أمطار هي الأكثر غزارة منذ عقود

بكين في 21 يونيو /العمانية/ أُجلِي مئات آلاف الأشخاص من منازلهم بجنوب الصين إثر هطول أمطار هي الأكثر غزارة منذ عقود نجمت عنها فيضانات وانجرافات للتربة.

وتسبَّبت الأمطار الغزيرة في تضخم الممرات المائية في حوض نهر اللؤلؤ المنخفض في الأيام الأخيرة، ما يهدد عمليات التصنيع والشحن والخدمات اللوجستية في وقت تتعرَّض سلاسل التوريد أساسًا لضغوط بسبب القيود الصارمة التي فرضتها الصين لمكافحة تفشي كوفيد-19.

وبلغت كمية الأمطار في مقاطعات غوانغدونغ وفوجيان وغوانغشي بين مطلع مايو ومنتصف يونيو 621 ملمترًا وهي أعلى كمية منذ 1961، بحسب مصلحة الأرصاد الجوية الصينية.

وأظهرت صور بثّتها وسائل الإعلام الرسمية أشخاصًا مجتمعين على أسرّة في مدارس حُوِّلت إلى ملاجئ مؤقتة في مدينة شاوغوان في مقاطعة غوانغدونغ، ونُصبت مئات الخيم في ملعب رياضي.

وفي مقاطعة غوانغشي المجاورة، غمرت المياه الموحلة مناطق حضرية وأجلى عمّال الإنقاذ سكان القرى على قوارب مطاطية، وفق ما ظهر في صور وسائل الإعلام الرسمية.

وأشارت سلطات غوانغدونغ إلى أن أكثر من 200 ألف شخص تمّ إجلاؤهم إثر الكارثة الطبيعية، وتُقدّر قيمة الأضرار بنحو 1,7 مليار يوان تقريبًا (254 مليون دولار).

ولفت المسؤولون إلى أن مجموع 480 ألف شخص تقريبًا تضرَّروا من الأمطار والفيضانات.

وأعلنت شاوغوان حالة تأهب قصوى صباح اليوم، بعدما رفعت عدة مقاطعات ريفية، إلى جانب مدينة فوشان، مستويات تحذيرها من الفيضانات في الأيام الأخيرة.

/العمانية/

شيخة الفليتية