الأخبار

يوليو 2022 الأكثر سخونة في إسبانيا
يوليو 2022 الأكثر سخونة في إسبانيا

مدريد في 9 أغسطس /العمانية/ قالت هيئة الأرصاد الجوية في إسبانيا (إيميت) إن يوليو من هذا العام كان الشهر الأكثر سخونة في إسبانيا على الإطلاق بمتوسط درجة حرارة بلغ 6ر25 درجة مئوية.

وتجاوز المتوسط الشهري الرقم القياسي السابق ليوليو 2015 بمقدار 2ر0 درجة مئوية وهو أعلى بمقدار 7ر2 درجة مئوية من المتوسط طويل الأجل لشهر يوليو، ويعود تاريخ السجلات إلى عام 1961.

وقال المتحدث باسم "إيميت"، روبن ديل كامبو: "كانت لدينا كتلة هوائية دافئة للغاية فوق بلدنا طوال شهر يوليو تقريبًا".

وأضاف أن موجة الحر في الفترة بين 9 و26 يوليو "غذّتها بالإضافة إلى ذلك كتلة هوائية أكثر دفئًا من شمال إفريقيا".

وأشار إلى أن موجة الحر التي أثرت على البر الرئيسي وجزر البليار هي ثاني أطول موجة في 18 يومًا منذ بدء السجلات.

وإلى جانب الجفاف الذي استمر شهورًا والرياح القوية، هيأت الحرارة ظروفًا مواتية لانتشار العديد من الحرائق في يوليو.

ويمثل عام 2022 العام الأكثر تدميرًا فيما يتعلق بحرائق الغابات في إسبانيا على الإطلاق.

وفي الأشهر السبعة الأولى، دمرت النيران أكثر من ألفي كيلومتر مربع من الأراضي، وهي مساحة تعادل تقريبًا حجم تينيريفي، أكبر جزر الكناري الإسبانية.

ولا تزال الحرائق مشتعلة في أجزاء كثيرة من إسبانيا لكن الوضع أقل حدة بكثير مما كان عليه في يوليو.

/العُمانية/

شيخة الفليتية